الاخبار المحلية

السكن الريفي والصحة والتهيئة الخارجية /انشغالات تؤرق سكان جنوب تلمسان

تميز اللقاء الذي جمع والي تلمسان، مؤخرا، بفعاليات المجتمع المدني وممثلين عن الحركة الجمعوية المحلية الناشطة عبر بلديات؛ عين تالوت وعين النحالة وسيدي العبدلي وبن سكران، بمقر الولاية، بطرح جملة من الانشغالات والنقائص المسجلة على مستوى البلديات، والتي تصب أغلبيتها حول المستوى المعيشي للمواطن، إلى جانب مجالات مختلفة، أبرزها الصحة والسكن الريفي والتهيئة الخارجية، والمساعدات المخصصة لبعض النوادي الرياضية المحلية، والتي أكد بشأنها المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي بالولاية، أنه على أتم الاستعداد لمرافقة جميع الإعانات وإمكانية دراسة جميع الانشغالات، حسب الأولويات، بما في ذلك المساعدات الرياضية.

شدد الوالي في السياق، على إلزامية التقيد بالإجراءات الصحية المعمول بها، وتفادي أي سلوك قد يكون سببا في انتشار هذا الوباء، من خلال تكثيف التوعـية والتحسيس، مبرزا في هذا الإطار، أهمية التلقيح، تزامنا مع الدخول الاجتماعي، حاثا في نفس السياق، الجميع على ضرورة تجميد كل الطاقات من أجل التلقيح الجماعي، وبلوغ المناعة الجماعية التي تعتبر السبيل الوحيد للمحافظة على صحة المواطنين. من جهتهم، استحسن ممثلو فعاليات المجتمع المدني، والحركة الجمعوية المحلية الكائنة ببلديات عـين تالوت وعـين النحالة وسيد العبدلي وبن سكران، هذه المبادرة التي تركت انطباعا حسنا في أوساطهم، والتي أكدوا أنها مؤشر نحو التكفل بانشغالات السكان، وتوفـير كل الظروف قصد تحسين المستوى المعيشي لقاطني القرى والمداشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock