أخبار الوطن

شباب بلوزداد /ارتياح كبير لنجاح تربص مستغانم

يستأنف شباب بلوزداد صباح اليوم، تدريباته، بعدما استفاد لاعبوه من يومين راحة، عقب انتهاء تربص مستغانم الأربعاء الفارط، تربصا قال عنه مسيرو الشباب، بأنه كان ناجحا من كل الجوانب، فاللاعبون استجابوا لحجم التدريبات التي برمجها الطاقم الفني، التي جرت البعض من حصصها على مستوى شاطئ البحر والغابة، وكانت مفيدة جدا من الجانب البدني لعناصر الفريق، كما ارتاح أيضا البلوزداديون، لعدم حدوث الإصابات، أو حالات مرضية في صفوف التشكيلة.

لقد ختم شباب بلوزداد هذا التربص، بإجراء مباراة ودية ضد مولودية وهران، انتهت بالتعادل الأبيض بين الفريقين، مباراة تابعها باهتمام كبير المدرب الجديد للشباب البرازيلي بيكوس باكيتا، الذي لم يراع اهتمام كبير لنتيجة هذا اللقاء، بقدر ما أعجب كثيرا بالحيوية الكبيرة التي ميزت مردود لاعبيه، الذين وجدهم في أتم الاستعداد من الناحية البدنية، قبل أسبوع من مباراة الرابطة الإفريقية ضد أسيك ميموزا. وغاب باكيتا عن كثير من الحصص التدريبية للتشكيلة البلوزدادية في مستغانم، بسبب وصوله المتأخر إلى الجزائر، لكن ذلك لم يمنعه من أخذ نظرة شاملة عن مستوى فريقه الجديد، حيث ذهب التقني البرازيلي إلى حد توجيه الشكر إلى أعضاء الطاقم الفني، قائلا بأنهم أنجزوا عملا رائعا على المستوين التكتيكي والبدني، إذ لاحظ وقوف لاعبي فريقه الند للند أمام منافسيهم الوهرانيين، لكنه تأسف في المقابل، بسبب عدم اكتشاف إمكانيات اللاعبين الخمسة للفريق، الموجودين في تربص مع الفريق الوطني أ.

كيف ستكون خطة باكيتا أمام أسيك ميموزا؟

أعطى المدرب بيكوس باكيتا، أهمية كبيرة للمباراة ضد مولودية وهران، بالرغم من طابعها الودي، لكون هذا اللقاء هو الأخير لفريقه قبل مواجهة أسيك ميموزا، وأنه مضطر لبناء تشكيلته الأساسية بنسبة كبيرة من اللاعبين، الذين شاركوا في المباراة الودية، لكنه سيضطر لا محالة إلى الوضع في الحسبان عودة اللاعبين الدوليين للنادي البلوزدادي، الذين لهم أيضا وزن كبير في الفريق، فببعدما شاهد اللقاء ضد الحمراوة، أدرك أن تعداده يضم عناصر ممتازة، لها من الإمكانيات الفنية والبدنية، التي تسمح لهم بتحقيق ما يريده مع الشباب، غير أن التقني البرازيلي يوجد أمام معضلة صعبة، كونه وصل التو إلى فريقه الجديد، ولا يعرف الكثير عن قوته وضعفه، بالإضافة أيضا إلى أن مهمته الجديدة مع شباب بلوزداد، تبدأ بخوض امتحان عسير في لقاء الرابطة الإفريقية ضد أسيك ميموزا. وبسبب كل هذه المعطيات، ينتظر المسيرون والأنصار بكثير من الترقب، الدور الذي سيقوم به المدرب البرازيلي في هذا اللقاء الإفريقي.

نحو استقدام لاعبين إفريقيين

لم تتمكن بعد إدارة شباب بلوزداد، من إنهاء عملية تدعيم تعداد الفريق بلاعبين جدد، الأمر لن يكون سهلا على المدير الفني حسين ياحي، الذي يبدو أن أكثر ما يهمه في هذا الجانب، هو استقدام صانع ألعاب حقيقي، واكتشافه لهذا النوع من اللاعبين صعب للغاية، بسبب قلة العناصر التي تقوم بهذا الدور، إذ أن أحسنهم اختار اللعب في فرق أخرى من الرابطة الاحترافية الأولى، بمعنى آخر شباب بلوزداد، تأخر كثيرا لغلق ملف الاستقدامات، والمأمورية تبدو عسيرة على ياحي، لإيجاد ما يريده في سوق اللاعبين الجزائريين، وقالت مصادر قريبة من النادي البلوزدادي، أن ياحي يبحث حاليا عن استقدام لاعب إفريقي أو اثنان يلعبان في الخط الأمامي، لكنه رفض إلى حد الآن الكشف عن الاتصالات التي يقوم بها في هذا الشأن، علما أن شباب بلوزداد، دعم تعداد فريقه إلى حد الآن بأربعة لاعبين هم؛ شرايطية وبن حمو وآيت عبد السلام والليبي المصراتي، هذا الأخير وزميله حمو، لن يشاركا في الرابطة الإفريقية إلا بعد تأهل شباب بلوزداد إلى دور المجموعات لهذه المنافسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock