أخبار الوطن

لعمامرة يتحادث مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي

بحث دور المنظمة في انها الاستعمار في القارة

بحث وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، أمس، مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد، دور المنظمة الإفريقية في إنهاء الأزمات والنزاعات وتصفية الاستعمار في القارة. وأشار  لعمامرة في تغريدة على حسابه الرسمي، إلى أن الجلسة أكدت على أهمية الدفع بجهود التنمية المستدامة، إلى جانب بحث التحديات التي تواجه العمل الإفريقي المشترك وأجندة التعاون والوحدة والتكامل بين دول القارة .

وأكد لعمامرة، خلال اللقاء على الأهمية البالغة التي توليها الجزائر للحفاظ على وحدة الصف الإفريقي، مشددا على ضرورة مضاعفة الجهود لإعلاء المبادئ والقيم المثلى التي أرساها الآباء المؤسّسون والتي تم تضمينها في الميثاق التأسيسي، من أجل تمكين المنظمة القارية من الاضطلاع بالدور المنوط بها في إنهاء الأزمات والنزاعات وتصفية الاستعمار في القارة، فضلا عن الدفع بأجندة التنمية المستدامة“. وأشاد محمد موسى فقي، بـالجهود المتواصلة التي تبذلها الجزائر دعما للسلم والأمن وترقية الحلول السلمية للأزمات في شمال إفريقيا والساحل والصحراء ومساعيها الحميدة الرامية إلى المساهمة في توفير المناخ السياسي الضروري لتمكين الأطراف المعنية بقضية سد النهضة، من تجاوز الانسداد الحالي وتغليب منطق الحوار والتعاون والمصلحة المشتركة“. وقال رئيس الدبلوماسية الجزائرية، إن تواجده بأديس أبابا للمشاركة كممثل لرئيس الجمهورية، في مراسم تنصيب الحكومة الإثيوبية الجديدة، المنبثقة عن الانتخابات التشريعية الأخيرة، يعد فرصة متجددة للتواصل مع السلطات العليا الاثيوبية ومسؤولين في مفوضية الاتحاد الإفريقي وزملاء آخرين حول أهم القضايا المتعلقة بالسلم والأمن والتنمية في قارتنا“. وتأتي مشاركة الجزائر في مراسم تنصيب الحكومة الإثيوبية الجديدة، بناء على دعوة رسمية، للرئيس عبد المجيد تبون من السلطات العليا الاثيوبية، تكريسا للعلاقات الثنائية الوطيدة التي تربط البلدين وتجسيدا للرغبة المشتركة التي تحدو قيادتي البلدين لتأسيس شراكة استراتيجية شاملة تستجيب لتطلعات الجانبين. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock