اقتصاد

فلاحة: تنصيب لجنة وطنية مكلفة بحملة إعادة التشجير

أعلن وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني أمس الإثنين بالجزائر العاصمة عن تنصيب اللجنة الوطنية للتنسيق والخاصة بعملية اعادة التشجير المقررة ابتداء من شهر اكتوبر المقبل على مستوى عدة ولايات متضررة من الحرائق، حسبما أشار إليه بيان الوزارة.

وأعلن حمداني لدى ترأسه اجتماعا تشاوريا مع افراد المجتمع المدني (جمعيات ومختصون ومنظمات مهنية) ومسؤولي المديرية العامة للغابات، عن تنصيب اللجنة الوطنية للتنسيق الخاصة بالحملة الوطنية لإعادة التشجير التي وصفها بعملية واسعة النطاق حسب نفس المصدر.

الاجتماع يستهدف “التحضير بالتشاور مع أفراد المجتمع المدني للمخطط العملي للحملة الوطنية لإعادة التشجير التي تأتي كرد سريع على الأعمال الإجرامية التي استهدفت الثروة الغابية في عدة ولايات ناهيك عن الخسائر البشرية المسجلة.

وأشار الوزير إلى أهمية هذا اللقاء الذي يشكل حسبه “فرصة لتوضيح لمختلف المتدخلين أن عملية إعادة التشجير لا يمكن تحقيقها بتصور إداري محض”. وأوضح أيضا أن “عملية إعادة التشجير يجب أن تستجيب لمقاييس ومعايير تقنية بغية ضمان نجاحها وهذا من خلال اختيار الأصناف والمساحات المخصصة للغرس وكذا العناية بالنباتات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock